معلومات عننا

عن جيرمان كونيكت

جيرمان كونيكت تمت عبر الدكتور فاتح اونال من جامعة هارفارد لمساعدة الافراد الموهوبين من خلفيات مهاجرة او لاجئيين لتوصيلهم مع شركات المانية معتبرة. بالاعتماد علي لوغرثميات وبيانات متقدمة تقوم الشركة بدون اي تعقيدات بتوصيل المتقدميين للعمل بالشركات الموفرة للوظائف.

كيف تعمل منصة جيرمن كونيكت؟

جيرمن كونيكت عبارة عن منصة تقوم بربط المتقدميين مع شركات متصلة بمنصتنا عبر اللوغرثميات التي قمنا بتطويرها بالاعتماد علي احدث الابحاث العلمية في مجال الادارة والافراد وكذلك عبر ادخال بيانات واحصائات الهجرة واللجوء الي منصتنا

للمتقدمين:
التسجيل يتم في صفحة موقعنا في الانترنت عبر تزويدنا ببريدك الاليكتروني واسم مستخدم تقوم بأختياره وبعد ان تقوم بانشاء صفحة مستخدم في موقعنا خاصة بك ستقوم هناك بتزويدنا بمعلومات عن قدر التعليم والتأهيل الذي تملكه حاليا وكذلك عن طبيعة العمل الذي تبحث عنه. بعدها نقوم بربط صفحتك التي قمت بأنشائها بالشركات المناسبة للمعطيات الذي قمت بتزويدنا بها عبر شبكة بيانات قمنا بتطويرها خصيصا لهذا الغرض.

لترشيح شخص اخر:
هل تعرف شخصا يبحث عن تدريب في شركة المانية بمستقبل واعد؟ هل تريد مساعدة شخصا لتأمين مستقبل امن في المانيا؟ هل تعمل مع اشخاص مهاجرين او لاجئيين يبحثون عن طريقة لدعم فرصهم في الاندماج ؟ رشح من تعرفهم الينا وفي حال نجاح المرشحيين في برنامج التدريب كسائقيين قطارات ستحصل علي مكافئة قدرها ٥٠٠ يورو عن كل ترشيح ناجح.

من سيستفيد من خدمات جيرمن كونيكت؟

المتقدميين:
نساعد عبر منصتنا المهاجريين واللاجئيين في وضع موطي قدم لهم في المانيا ومساعدتهم علي الاستقرار والاندماج في المجتمع. جميع الابحاث الحديثة تشير الي ان افضل وسيلة لجعل المهاجريين يندمجون في مجتمعاتهم الجديدة تتم عبر توفير فرص عمل لهم. وهذا هو مانقوم به عبر جعل المتقدميين جاهزيين لأخذ اولي الخطوات ليكونوا جزء من ا لمجتمع الالم اني حيث نقوم بنفس الوقت بالتواصل مع الشركات الالمانية لبحث سبل ايصال الطرفيين ببعضهم بالاعتماد علي احدث اللوغرثميات التي قمنا بتطويرها خصيصا لهذا الغرض.
 نحن نؤمن ان تدريب وتسريع التحاق اللاجئيين بسوق العمل هي اسرع وسيلة لتوطينهم في بلدهم الجديد.

لمن يريد ترشيح شخص اخر:
هناك العديد من المتطوعيين في جميع انحاء المانيا والذين يحاولوون العمل في اي مجال لمساعدة اللاجئيين علي الاستقرار والبدء بحياة جديدة في المانيا. ولهذا نريد ان تكون منصتنا داعمة لكل الاشخاص الذين يودوون مساعد اللاجئيين عبر توفير خاصية ترشيح شخص اخر في موقعنا وا لادلاء بمعلوماته والتي قد تعطي الشخص الذي قام بعملية الترشيح مكافئة تصل الي ٥٠٠ يورو عن كل ترشيح ناجح.

المجتمع:
ادخال اللاجئيين والمهاجريين بسوق العمل بسرعة سيفيد المجتمع ككل عبر توفير ايادي عمل جديدة للسوق وتأميين دخل مستقر لعدة اسر من ما سيخفف الحمل على المساعدات المقدمة من الدولة. تعتبر الوظائف ا لمتوفرة عبر منصتنا وظائف شحيحة من الناحية العملية في توفير الايدي العاملة المناسبة لها ولذلك نسعي لتأهيل المهاجريين ليشغلوها والتي ستفييد الاقتصاد الالماني بشكل رئيسي عبر شغل وظائف هي في امس الحاجة لمن يشغلها. بالإضافة الي الجانب المعنوي التي ستوفره الوظيفة للمقدم ومنحه شعور انه اصبح جزء من النسيج الاجتماعي وكذلك تعامل المجتمع معه كفرد مفيد واساسي منه.

لماذا جيرمان كونيكت؟

كما اسلفنا فأن افضل وأسرع الطرق لدمج المهاجريين الجدد في المجتمع الالماني يكون عبر تأهيلهم لدخول سوق العمل وتوفير التدريب اللا زم لهم لينضموا بأسرع وقت ممكن ولكننا بنفس الوقت نقدر الصعوبات والمشاكل التي يواجهها العديد من المهاجريين الجدد عبر عدم معرفتهم با لمتطلبات في المانيا او لفقدانهم لبعض الوثائق الرئيسية او حتي لأنعدام اي معرفة با لمجتمع في المانيا.
 وفي نفس الوقت يجب ان نري ايضا الصعومات التي تواجه سوق العمل في المانيا عبر التغيير الديموغرافيي الدائم التي تواجهه المانيا والتي ستواجه شح شديد في الايدي العاملة في الافق البعيد والتي لابد ان يتم الاعداد له مبكرا. وهذا هو بالضبط ماتسعي جيرمن كونيكت لعمله عبر التركيز لما يطلق عليه تسمية ”ازمة اللاجئيين“ والنظر ان كان هناك با لامكان تحويلها الي ”فرصة اللاجئيين“ حيث نقوم بأستخدام احدث التكنولوجيا والتطبيقات التي تساعد المهاجريين في البحث عن اعمال مناسبة ويتم التخفيف عليهم من كل المتطلبات البيروقراطية والمعوقات التي قد تواجههم وبنفس الوقت نقوم بتأهييل عامليين وموظفيين جدد الاقتصاد والشركات الالمانية هي في امس الحاجة لهم. وبهذا نستفيد جميعا من هذه الفرصة.

من يقف خلف مشروع جيرمان كونيكت؟

يقف الدكتور فاتح اونال خلف المشروع والذي اعد له اثناء بحثه للدكتوراه في جامعة هارفارد الامريكية. الدكتور فاتح هو دكتور الماني تركي في مجال العلوم السياسية والمجتمع. بعد قيامه بدراسته للعلوم الاسلامية في جامعة برلين الحرة اكمل بعدها دراسته في مجال العلوم السياسية في جامعة هومبولدت في برلين. حاليا يعمل الدكتور فاتح كباحث في علم النفس في جامعة هارفرد الامريكية في بوسطن. ابحاثه تركز علي موضوعات متعددة كالاجئيين, الهجرة, التغير المناخي والاندماج. يقوم في ابحاثه بمحاولة دمج المعرفة العلمية مع التطبيقات العملية لحل المشاكل الاجتماعية وجعلها متاحة للعامة للاطلاع عليها.

الي جانب ابحاثه مع جامعة هارفرد يقوم الدكتور فاتح بتنفيذ منصة جيرمان كونيكت لربط المهاجريين الموهوبيين من خلفيات مهاجرة مع الشركات الالمانية لتسهييل عملية دمجهم في المجتمع الالماني.

ان كانت لديك اي اسئلة او معلومات تود تقديمها فلا تتردد بالاتصال بنا.